Cookies management by TermsFeed Cookie Consent تحسين الصحة خلال شهر رمضان المبارك

القائمة الرئيسية

الصفحات

تحسين الصحة خلال شهر رمضان المبارك

مع اقتراب شهر رمضان المبارك الذي سيحل علينا خلال شهر نيسان القادم إنشاء الله ، لابد من التحضير والاستعداد لهذا الشهر الفضيل ، فالتغيرات التي تطرأ على عادتنا ونمط حياتنا تؤثر على الجسم والعقل بشكل سلبي ، فما هي طرق تحسين الصحة خلال شهر رمضان الكريم ؟

تحسين الصحة خلال شهر رمضان المبارك


طرق تحسين الصحة خلال شهر رمضان

يجب الاستعداد لاستقبال شهر رمضان وذلك بالبدء بتغير روتين حياتنا تدريجياً حتى الوصول إلى مرحلة الإستعداد التام مع بدء أول يوم صيام وذلك من خلال :

 زيارة الطبيب

بداية وقبل كل شيء ، في حال وجود مشاكل صحية قبل استقبال شهر رمضان ، يجب عليك أن تبادر بزيارة الطبيب المختص ، وذلك لتشخيص المشكلة والعمل على علاجها ، واستشارة الطبيب عن إمكانية الصيام خلال شهر رمضان من عدمها.

تغيير العادات

نختار في مسار حياتنا عادات يومية كمواعيد الاستيقاظ والأكل والنوم..الخ ، لذا لابد من اعادة النظر في هذه العادات كي لا يكون التغيير الذي سيحصل خلال الشهر الفضيل جذريا ، مما يصعب علينا مهمة التأقلم بشكل مباشر ، فيفضل الاستيقاظ باكرا وتناول وجبة الإفطار بشكل أبكر من السابق .

الحد من التدخين ومن استهلاك الكافئين 

مما لا شك فيه أن التدخين بشكل عام هو إحدى أسوأ العادات التي يمكن أن تعتاد عليها ، كونها تسبب ادمانا للجسم ناهيك عن مضاره التي لا تحصر ، كذا الحال لدى المشروبات التي تحتوي كماً كبيرا من الكافئين التي يتطلبها الجسم بشكل كبير بالنسبة للأشخاص المعتادين على شربها بشكل مبالغ فيه ، لذا ينصح بالبدء باتباع نظام صارم يجعلنا نخفف بشكل كبير من هذه العادات ، وقد تكون فرصة للإقلاع عتها.

التقليل من استهلاك الطعام 

عادة ما يتم تناول وجبتين فقط خلال شهر رمضان الكريم ، وهما السحور قبل شروق الشمس والإفطار بعد غروبها ، لذا التخفيف من استهلاك الطعام بشكل عام يساعد الجسم على التأقلم على شح الطعام كما يساعد على التخفيف من أعباء المعدة التي عادة ما تستمر بالعمل طوال اليوم وذلك بسبب استهلاك الطعام بشكل دائم .

تحسين الصحة خلال شهر رمضان


تغير مواعيد ممارسة التمارين الرياضية 

دائما ما نواجه مشكلة عدم إمكانية قيامنا بالتمارين الرياضية اليومية خلال شهر رمضان ، وذلك بسبب استهلاكنا لكميات كبيرة من السوائل والطاقة خلال ممارستها ، لكن هذا لا يعني إلغاء الرياضة بشكل نهائي لكننا يمكننا تبديل المواعيد اليومية للتمارين الرياضية والتخفيف من حدة التمارين وممارسة التماين الخفيفة والمتوسطة التي لا تستهلك مننا طاقة كبيرة ، إضافة لذلك يجب علينا أن نزيد من كميات السوائل التي نتاولها خلال اليوم.

الصيام عدة أيام قبل حلول شهر رمضان الكريم

قد نعاني من صعوبة الصيام عند حلول الشهر رمضان الكريم ، لذا قد يساعدنا الصيام عدة أيام قبل قدوم الشهر الفضيل في التكيف على الإنقطاع عن الطعام بشكل فجائي .

اتباع نظام غذائي متكامل

بالرغم من تناولنا كميات كبيرة من الطعام نلاحظ أننا مازلنا نشعر بالجوع الشديد عند انقطاعنا عن الطعام لفترة طويلة ، ويعود ذلك بشكل أساسي إلى عدم اختيارنا للأطعمة التي تحوي سعرات حراية عالية وتفضل المأكولات التي تحوي سعرات أقل ولكن نستهلك منها كميات كبيرة دون أن يعود علينا بالفائدة الكبيرة ، لذا يجب علينا أن نعي جيدا ماهي الأطعمة التي يمكن أن تعطينا حريارت أكثروكميات طعام أقل.



author-img
مصمم ، محرر مقالات ، مسوق ومدرس في علوم المعلوماتية والتكنولوجيا

تعليقات

محتوى المقال (انقر للتنقل)