Cookies management by TermsFeed Cookie Consent المسام الواسعة | أسبابها وطرق علاجها |

القائمة الرئيسية

الصفحات

المسام الواسعة | أسبابها وطرق علاجها |

 المسام الواسعة في الوجه تعد من أكثر المشكلات شيوعا بين النساء في مجال العناية بالبشرة والتي قد تؤرق البعض ، وتأتي بالمركز الأول مع مشاكل حب الشباب وشيخوخة الجلد ، ماهي المسام الواسعة وما هي أسبابها وطرق علاجها كل هذا سنتعرف عليه في مقالتنا .

المسام الواسعة | أسبابها وطرق علاجها |


ما هي المسامات

تظهر المسام على سطح البشرةعلى شكل نقاط صغيرة  ، وهي في الواقع عبارة عن فتحات صغيرة لبصيلات الشعر في الجلد.
وهناك نوعان من المسام ، أحدهما يعمل على فرز زيوت الجسم الطبيعية أو ما يعرف علميا بسام "زهم البشرة" ، والآخر يعمل على فرز العرق وإخراجه من الغدد إلى سطح البشرة ، وتعتبر أحد أهم العمليات لاخراج السموم من الجسم 

ويبلغ متوسط المسام لدى البالغين حوالي 5 مليون مسام في جسم الانسان بشكل كامل ، و20 ألف مسام في الوجه فقط ، وتحتاج المسام عادة إلى مكبرة لرؤيتها بشكل واضح ، لكن هناك حالات تظهر فيها المسام بشكل واضح بسبب اتساعها . 

ما هي أسباب اتساع المسام

يحدث عادة اتساع مسام البشرة لعدة أسباب من أهمها:

1- الزهم المفرط

والتي تحدث عادة بسبب فرط نشاط الغدد وإفراز كميات كبيرة من الزيوت عبر مسام البشرة ، مما يؤدي إلى نشوء بشرة دهنية بمسام واسعة.

2-سُمك حجم بصيلات الشعر

تلعب الجينات دوراً كبيرا في تحديد هويتنا وطبيعة بشرتنا وكثافة وسماكة شعرنا ، فقد تختلف سماكة الشعر من شخص لاخر ، فكلما زادت سماكة بصيلات الشعر كلما احتاجت إلى توسيع مسام البشرة بشكل أكبر لتظهر على سطح الجلد.

3- اهمال تنظيف البشرة 

تنظيف البشرة بشكل مستمر يحافظ على نضارتها وحيوتها ، إلا أن اهمال تنظيفها يسبب تراكم الرواسب والشوائب ضمن مسام البشرة ، كما أن إهمال إزالة المكياج بعد كل استخدام ، أو إزالته بطريقة غير صحيحة يعرض المسام إلى التوسع على المدى الطويل.

4- استخدام مستحضرات تجميل 

يعد استخدام مستحضرات التجميل ذات الجودة الرديئة سببا مهما في توسيع مسام البشرة ، كما أن استخدام مستحضرات تجميل لا تناسب طبيعة البشرة عاملاً مهما في ذلك

5- الخلل الهرموني والعوامل الوراثية 

كيفية علاج المسام الواسعة 

علاج اتساع المسام


لا يوجد طريقة واحدة لإغلاق المسام بشكل نهائي ، إلا أننا سنستعرض بعض الطرق البسيطة التي تساعد في إغلاق المسام وإعطاء البشرة نضارة وحيوية 

1- استخدام المنتجات الخالية من الزيوت

يوصي الأطباء باستخدام منتجات الترطيب الخالية من الزيوت ، حيث يدخل في تركيب العديد من منتجات الترطيب المواد الزيتية مثل الفازلين وزيت جوز الهند ، ويشار إلى أن هذه المواد فعالة في ترطيب البشرة إلا أنها قد لا تكون مناسبة لذوي البشرة الدهنية .

2- غسل الوجه صباحاً ومساءً

إن تراكم الشوائب والزيوت على سطح البشرة يجعل المسامات تبدو أكبر حجماً وأكثر وضوحاً لذا يعتبر غسل الوجه أمراً مهم للتخلص من هذه الترسبات ، وينصح باتباع الإجراءات التالية :
  • غسل الوجه بالماء الدافئ حيث أن استخدام الماء الساخن يسبب تهيج البشرة مما يجعل المسام تبدو أكثر وضوحا
  • غسل الوجه بلطف وعناية 
  • استخدام غسول لطيف لا يسبب انسداد المسام ويفضل استخدام الغسول التي يكون يحوي في تركيبه الأساسي جيل 

3- تقشير البشرة

المقشرات


تساعد عملية التقشير على إزالة خلايا الجلد الميت والزيوت والشوائب المتراكمة على سطح البشرة ، بالإضافة إلى أنه يؤدي إلى ظهور البشرة بشكل مشدود وناعم  ، لكن يجدر الذكر أن التقشير اليومي يسبب زيادة في إفراز الدهون والزيوت على سطح البشرة ، لذلك ينصح باستخدام التقشير مرة  كل 3 إلى 4 أيام بشكل وسطي . ويمكن تقشير البشرة  باستخدام نوعين من المقشرات :

- مقشرات فيزيائية 

تحتوي في أغلب الأحيان على حبيبات تعمل على إزالة الجلد الميت من خلال فركها وتدليكها برفق على البشرة ، ويجب الانتباه عند استخدام هذه الطريقة في حال وجود حب شباب لإن هذه الطريقة تعتبر قاسية على البشرة.

- مقشرات كيميائية

تستخدم هذه الطريقة الأوساط الحمضية (ألفا هيدروكسي و بيتا هيدووكسي) لمعالجة توسع المسامات وتزيد من رطوبة البشرة وتقلل من ظهور التجاعيد  وهي تنقسم إلى ثلاثة مستويات :
  • التقشير السطحي : يتم اللجوء إليه عادة من أجل تحسين مظهر البشرة وتنعيمها كما أنه يساهم في التخلص من آثار حب الشباب
  • التقشير المتوسط : يستخدم لمكافحة علامات الشيخوخة وظهور الخطوط في الوجه ، كما يعمل على إزالة التصبغات في الجلد
  • التقشير العميق : وهو الأقسى نوعا بين الأنواع السابقة والذي فد لا يناسب جميع أنواع البشرات ، وهو يعمل على إزالة تجاعيد البشرة وشد ترهلات الوجه. 
أثبتت الدراسات مدى فعالية التقشير الكيميائي لكن لابد من مراجعة الطبيب المختص لتحديد النوع المناسب لبشرتك.

بعض الوصفات الطبيعية المنزلية التي تساعد بالمحافظة على حيوية ونضارة البشرة

وصفات طبيعية منزلية


الميرامية

يمكن استعمال هذه النبتة الطبية ذات الفوائد الكثيرة ، وذلك بوضع القليل من هذه العشبة في ماء وتسخينه حتى الغليان ، ثم غسيل الوجه بهذا الماء بعد أن تبرد الماء وتصفى من الشوائب.

شرائح أو عصير الطماطم

تعتبر الطماطم من أفضل المقشرات الطبيعية التي تساعد على تقليل المسام الواسعة ، حيث يمكن استخدام شرائح الطماطم الطازج ووضعها على الأماكن التي تبدو المسامات واسعة فيها ، أو يمكننا استخدام عصير الطماطم الذي يساعد في تضيق المسامات الواسعة وإزالة الشوائب العالقة في مسامات البشرة ، بحيث يوضع على البشرة يوميا لمدة 20 دقيقة ثم الغسيل بماء فاتر.

شرائح أو عصير الخيار

كذلك الحال بشرائح وعصير الخيار كما هو بالطماطم ، حيث يساعد في إزالة التجاعيد وسحب السموم والشوائب من مسام البشرة ، وإعطاء حيوية ونعومة للبشرة .
author-img
مصمم ، محرر مقالات ، مسوق ومدرس في علوم المعلوماتية والتكنولوجيا

تعليقات

محتوى المقال (انقر للتنقل)